بعد أن قيدوها الى بئر بالسّلاسل..يجبرون فتاة على ممارسة الجنس قصد الانجاب لبيع الرضيع (فيديو)

تم مؤخّرا الكشف عن شبكة مختصة في مجال الاستغلال الجنسي و الاقتصادي وذلك عبر استدراج فتيات و نساء و إجبارهن على ممارسة الجنس تحت التهديد قصد الإنجاب خارج إطار الزواج لبيع الرضع حديثي الولادة فيما بعد بمقابل مادي.

و توصّلت الأبحاث أن الشبكة تترأسها امرأة تمتهن البغاء السري يشاركها أربع رجال و ثلاث نساء احداهن تلعب دور الوسيطة التي تقوم بجلب الفتيات اللواتي تختارهنّ ثم وضعن على ذمة رئيسة الشبكة بهدف استغلالهن جنسيا و إرغامهن على الإنجاب خارج إطار الزواج.

وكشفت الفتيات ضحايا هذه الشبكة عن تفاصيل صادمة لعملية اغتصابهن حيث ذكرت احداهن بأنها تعرضت للاغتصاب بطريقة وحشيّة من طرف مجموعة من الأشخاص بعد أن تم تقييدوها بالسلاسل في بئر.

وبيّنت الأبحاث أن هذه الشبكة قامت بالتفويت في عدد كبير من الرضع اثر ولادتهم مقابل مباغ مالية محترمة لأشخاص مقيمين في الهوارية و قليبية و الحمامات ونابل.

هذا و تم اصدار ثماني بطاقات ايداع بالسجن ضد المتهمين ، و وجهت اليهم تهم عديدة بينها المشاركة في وفاق داخل تراب الجمهورية لاستغلال و الاتجار بالأشخاص لتحويل الوجهة وقبول عطايا و الاستغلال الجنسي و الخدمة قصرا.

يذكر أن تونس كانت قد أصدرت سنة 2016 قانون (القانون الأساسي عدد 61 المؤرخ في 3 أوت 2016 ) يجرّم كلّ أنواع الاستغلال الجنسي والاقتصادي وغيرها من جرائم الاتجار بالبشر وخاصة الأطفال والنساء وتحديد العقوبات الموجبة لكلّ جريمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

error: المحتوى محمي !!